منافسة شررريفة

في ناس فهمانة المنافسة أنه لازم تكسر “منافسك” وتبذل جهدك تطلعه مابيسوى… يا عزيزي يلي بتعمل هيك؛ بهالحالة أنت الوحيد يلي مابتسوى!

عم بحكي هون عن حالات متل الموظفين يلي بيقضوها فسفسة وسفق تقارير وطق براغي لبعض، وتمسيح الجوخ للحجي بحثًا عن ترفيعة.

وحده الفاشل يلي ما عنده شي يقدمه بمجاله هو يلي بيشوف أنه الطريقة الوحيدة ليترفع هي تكسير الآخرين، وحتى اذا صار وطلع، رح يضل طول عمره يعرف بالفسفوس بين رجال الحارةةةة.

المنافسة مو أنك تصير أحسن من أي حدا تاني، بل أنه تصير نسخة أحسن من نفسك لأجل نفسك وبعدها باقي الأشياء بتصير تجي لحالها.

والمنافسة مو يعني أنك تكره المنافس أو ما تتعامل معه بكل شي، حتى شركة آبل ومايكروسوفت في بيناتهم تعاون بالمليارات.

بكري القشطة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *