أفضل الأفلام والمسلسلات والكتب التي قرأها عبدالله الموسى في 2021

كما فعل رفيقي المناضل ويليام غيتس، والزميل باراك أوباما أبو حسين، ولكي أضرب كل العصافير بحجر واحد (الأذى بدمي) أقدم لكم قائمة شاملة كاملة بكل ما تابعته من أفلام ومسلسلات، وما قرأته من كتب خلال عام 2021.

الأفلام التي تابعها عبدالله الموسى في 2021

Steve Jobs 2015

منذ صدور هذا الفيلم لأول مرة عام 2015 وحتى قبل فترة كنت أحضره مرة واحدة على الأقل أسبوعياً، وكنت في كل مرة ألاحظ فيه زاوية جديدة لم ألاحظها في المرة السابقة. ولكن مؤخراً، انخفضت هذه المرات إلى مرة واحدة على الأقل شهرياً، غالباً لأني خريتها!

أجمل مقطع في الفيلم هو المواجهة بين جون سكولي وستيف جوبز

The Social Network 2010

عن الحرامي مارك زاكربيرج وكيف أسس شركته بالنصب والهيلمة متل بكري القشطة والصعوبات التي واجهته منذ أن طور موقع لتقييم البنات إلى أن سرق فكرة فيسبوك من الوينكلفوس.

أتوقع ممكن ينعمل منه جزء تاني عن كيف سرق الستوري من سناب شات والريلز من تيك توك، ويمر به أيضاً استحواذه على انستقرام وواتساب.

ألوان الفيلم مريحة والفيلم هادي النبرة (مو هادي الأحمد) بشكل عام

موسيقى الفيلم كاملة تساعدني على التركيز في أوقات العمل

الفيلمين السابقين أتابعهم بكثرة لما أمر في فترة ضغط أو سلبية، وبشكل ما يساعدوني على الخروج من الحالة، وفي بعض الأجزاء بيعرضوا مشاكل بتعرض لها شخصياً خاصة في حياتي العملية وشغلي، فلذلك تعبر عني وكذا.

GORA

جيم يلماز، من عباقرة الدراما في تركيا، وهذا فيلم خيال علمي كوميدي عن “عارف” اللي بيخطفوه المخلوقات الفضائية وبيكافح ليخلص حاله بالكثير من الطرق العبقرية.

AROG

الجزء التاني من الفيلم السابق، وفي حركة سحرية أكيد ما انتبهت عليها، أنه اذا بتقرا اسم الفيلم من اليمين لليسار بيطلع نفس اسم الجزء السابق اذا بتقراه من اليسار لليمين (سوبهانا الله)

بعد عودة “عارف” إلى الكرة الأرضية (تم الحرق) يلحقه الكاهن الفضائي الشرير لكي ينتقم منه ويرجعه بآلة الزمن إلى عصر الجمع والالتقاط، وكالعادة يكافح عارف آبيه للعودة بالكثير من الطرق العبقرية.

Bu Burnham Inside

كنت مفكر حالي رايح أحضر شي مسلي، طلع أكتر شي مقت ونكدي ومزعج حتى مزقلي أحشائي وما كملته.

فيه أفكار كتير تقيلة من الأوفر ثينكنق يلي طلع مع “بو” هو ومحجور بالبيت ومافي يطلع يعمل ستاندب كوميدي برا المسكين.

طبعاً أنا حضرته بعد ما وصلتني غنية CEO ENTREPRENEUR BORN IN 1964 JEFFRY BEZOS شي زليار مرة، وصارت ترند على تيك توك وفي كل مكان.

The Intern

فيلم لطيف وظريف ومنعش عن شركة أزياء بتوظف واحد ختيار، والزبدة أنه العمر مجرد وبلا بلا بلا بلا..

بس لا، ما رح يحب صاحبة الشركة ويتم النصيب.

المسلسلات التي تابعها عبدالله الموسى في 2021

How to sell drugs online (Fast)

ومحدد له الفاست بين قوسين كمان 🙂

مسلسل ألماني مجومس، ندمت لأني بلشت فيه لأنه ما قدرت ما كمله، وبنفس الوقت كان مزعج نوعاً ما بتصوير الحياة بكثير من النيهيليزمية.

شب ألماني درويش على باب الله، بده يبيع حبوب مسكن أونلاين، والمشاكل التي تواجهه والكثير من الأكشن.

يلي جذبني له هو العنوان يلي أوحالي بالديب ويب، يلي طلع فعلاً جزء منيح من المسلسل.

The billion dollar code

مسلسل ألماني يحكي عن الفكرة التي طورها شابان ألمانيان، لتتم سرقتها لاحقاً من شركة قوقل لتصبح Google Earth، وأحداث المسلسل تدور عن السرقة والمحاكمة والخ الخ الخ.

يستحق المشاهدة بقوة، خاصة لو كنت مهتم تعرف عن الجانب الخرة في عالم المشاريع وريادة الأعمال خاصة التكنولوجية.

Call my Agent

هي ثاني مرة بحضره (أول مرة كانت 2020) مسلسل فرنسي من إنتاج نتفليكس، عن وكالة إدارة أعمال ممثلين، والمشاكل يلي بتصير فيها، وجَو الممثلين بشكل عام.

طبعاً المسلسل فيه كل شي نتفليكسي بالعالم، لأنه أهم شي التنوع، من الديني للعرقي للوني للتعريصي، وحتى لو ما في سياق دراما، ممكن تتدبر مو مشكلة.

للأمانة المسلسل ظريف ولطيف، واستفدت منه كمان شوية أشياء من هنا وهناك.

Comidark Films

كل حلقة في هذا المسلسل عبارة عن فيلم مستقل فيه كوميديا سوداء. من إبداعات جيم يلماز أيضاً.

الكتب التي قرأها عبدالله الموسى في 2021

Beyond Order 12 More Rules for Life – Jordan B Peterson

الجزء الثاني من كتاب جوردان بيترسون الشهير، ويتضمن تتمة لقواعد الحياة من وجهة نظره.

حسيت الكلام بهالإصدار أخف نوعاً ما من سابقه، بس كعادة بيترسون، شي بيعبي الراس.

Inspiring Innovation – 75 Marketing Tales to help you find the next big thing – Giles Lury

ما بعرف ايمت الكتاب صارو يحطو الكتاب كامل في اسم الكتاب، بس أتوقع واضح من عنوان الكتاب شو محتواه، وواضح كمان إني بستفيد منه في شغلي بالتسويق.

مو من الكتب يلي بتقراها، بل يلي ممكن تتصفحها كل فترة، وتاخد منها أفكار لما تقفل معك القريحة.

The Four – Scott Galloway

أنا وأبو الغال في إحدى اللقاءات

أستاذي الكبير والخطير “سكوت غالواي” بروفيسور التسويق في جامعة نيويورك، وزلمة مخضرم في ريادة الأعمال، وعامل كذا عملية تخارج، وكذا فشلة، شي كتير على عيني.

يتحدث في هذا الكتاب عن الشركات الأربعة الكبار; أمازون – قوقل – فيسبوك – آبل، وليش في مرحلة ما لازم يتم تفكيك هالشركات لأنه خروها.

أي شخص مهتم فعلاً أنه يصير وحش بالتسويق، لااازم يحضر كل فيديوهات سكوت على يوتيوب ويقرا كل كتبه، وإذا قدر يسجل بأحد كورساته فما يقصر، ونعم أنا من الأبطال الذين فعلوا كل هذه الأشياء، ولهذا السبب أنا من أفضل استشاريي التسويق في الشرق الأوسط.

Business Strategy – A guide to effective decision-making – Jeremy Kourdi

أيضاً المكتوب باين من عنوانه، كتاب يشرح كيفية عمل استراتيجية بزنس بأفضل طرق، ولتقليل الكوارث، يا ريتني قريته قبل سنتين بس!

The School of life – An emotional education – Alain De Botton

في قناة على يوتيوب اسمها School of life بتنتج فيديوهات ظريفة، وعندن معلق صوتي ابن حمولة، فمؤسس القناة هو نفسه كاتب هالكتاب.

ما خلصت الكتاب، ولكن الجزء اللي خلصته حتى الآن أخدت منه انطباع انه الكتاب مفزلك، وتنمية بشرية بس لابسة كرافة.

لا أحد يهتم1

يمكن أن تصرف كثيرًا من الوقت والجهد على تطوير منتج أو مشروع ما ما لشريحة من العملاء، ويرفضوه بكل بساطة. خاصة في المراحل الأولية التي تكثر فيها المشاكل، وفي جو مليء بالمنافسة والحيتان من كل المجالات.

لا أحد يهتم بك ولا بمنتجك من الأساس!

هل يمكنك أن تشتري معطفًا لا يحميك من البرد فقط لأن صاحبه حاكه يدويًا ووضع فيه وقتاً وجهداً؟!

فإذا كان عملك لايقدم لعملائك قيمة حقيقية -من منظورهم هم- فعملك كله بلا قيمة!غير طريقة تفكيرك، منتجك هو القيمة التي تقدمها.

أما تقدير وقتك وجهدك، فهو أمر تفعله مع نفسك، ولا يجب أن يهمك تقدير الآخرين له، مع العلم أن هذا التقدير سيأتي في النهاية (عندما تقدم منتجاً نهائياً يلبي رغبات الجمهور، أو يحقق الهدف المرجو منه).

استمتع برحلة التعلم، وتعامل مع كل المَطَبات والأزَمات، وتَعلّم منها وطَوّر نفسك ما استطعت، ففي عالم الأعمال لا مكان للكُسالى، وقد تكون هذه الرحلة أهم من منتجك النهائي كله.

أفضل المقاهي المناسبة للعمل في اسطنبول

كل فكرتي عن المقاهي من قبل انها أماكن لشرب القهوة بعد ما تخلص شغل أو لما بدك تتسلى مع رفقاتك. مؤخراً بس حتى عرفت عن كونسبت الشغل من المقاهي، وأنه موجود منيح باسطنبول.

بهالصفحة رح أحط تقييمي لأفضل المقاهي المناسبة للعمل في اسطنبول بحسب تجربتي معها، وأحاول أحط تقييمي لها بحسب النقاط المهمة لأي شخص بده يشتغل.

Kronotrop – Kanyon AVM

الهدوء: 10/10 الجو مناسب جداً للشغل، وصوت الموسيقى مو عالي وبيعمل جو حلو، وحتى الموسيقى نفسها بتعمل أجواء ظريفة غير مزعجة.

واي فاي: 10/9 سرعة النت جيدة جداً، بس لازم تسجل معلوماتك ورقم هاتفك لحتى يتصل الجهاز.

جو مناسب للشغل: 10/10 القعدة كتير حلوة وفي كراسي وصوفات مريحين بالقعدة، وفي طاولات مخصصة للشغل وعليها فيش كهربا بمعدل فيشتين لكل متر ونص.

السعر: 7.5/10 طبعاً أوفر برايسد شوي لأنه ضمن الغالي كانيون مول 🙂 بس للأمانة المشاريب والكرواسان عندن كتير طيب وشغل أدب وحشمة.

هذا مكاني المفضل للعمل في اسطنبول حتى اشعار آخر.

Mado Cafe – Mecidiyeköy

الهدوء: 9/10

واي فاي: 8/10

الجو المناسب للشغل: 8.4/10

السعر: 8.5/10

Trump AVM Istanbul Food Court

نظرة إلى عالم الألعاب اليوم، من مستخدم عادي Casual Gamer

لعبة NBA 2014 – حجمها 7GB

لعبة NBA 2021 – حجمها 120GB

في تحسن في مستوى الغرافيكس وواقعية اللعبة والجمهور .. لكن هل هذا يبرر كل هالتضخم؟! وفي أطوار جديدة للعب على عيني وراسي، ولكن كم حد فعلا بيستخدمها؟ جداً قليل!

جهاز PS5 بيجي مع 1 تيرا بايت (تقريباً) بس مع أحجام الألعاب الحالية ما بيكفيك تنزل عليه 5 ألعاب.. عدا عن أن تحول بيع الألعاب في غالبه إلى الديجيتال والتحميل يلي ممكن ياخد أيام في بعض الأحيان! حتى الناس يلي توفر عندها 5G بأقصى سرعة مازالت بتحتاج وقت (مو قليل) لتحميل الألعاب

أيضاً نسبة كبيرة من الألعاب صارت Pay-to-win وما فيك تربح بدون ما تدفع حتى لو كنت شاطر وختمت اللعبة. والأغلبية الكاسحة من الألعاب اليوم بتنلعب أون لاين وباتل رويال.. طب يا أخي أنا بدي لعبة خفيفة نضيفة أتسلى فيها لوحدي لما أحتاج أهرب من الناس، وأفصل النت وأقعد أفش خلقي؟ وين أروح؟

عصر منتديات (VB) ما انتهى أبداً..

– منتدى ADSL Gate من أشهر المنتديات التقنية العربية، المشاركات عليه بالآلاف يومياً ولتسجل حساب لازمك واسطة.

– “المسافرون العرب” بيتواجد فيه آلاف بنفس اللحظة، والاعلان عنده بهديك الحسبة.

– “ترايدنت” أيضاً موجود.

-منتدى “فتكات” الأصلي أغلق قبل فترة، بس اليوم اذا بتبحث على غوغل بيطلع لك أكتر من ٥ منتديات فعالة ونشطة باسم فتكات.

– منصة “أحلى منتدى” يلي بتسمح لأي شخص يعمل منتدى مجاني أو مدفوع مازالت شغالة لليوم (لأنه في طلب)

-سكريبت Vbulletin أيضاً مستمر بالتطوير إلى اليوم وصار موجود بإصدار Cloud.

– مجموعات فيسبوك أيضاً نوع من المنتديات.

– وحتى ممكن تعتبر “حسوب” و “كورا” الجيل التاني من المنتديات.

د. فادي عمروش – زوم وعملات رقمية وتعليم وكبة مقلية

مرحباً،
ضيف الحلقة الأولى من الموسم الثاني من بودكاست عبدالله، د. فادي عمروش المدير التقني في نيوفيرستي.

تحدثنا عن عدد من المواضيع المتعلقة بعالم اليوم:

زووم وتغير طرق التواصل والعمل بعد كوفيد19 – 00:00

لمحة عن الاقتصاد السلوكي وتطبيقاته العملية – 08:18

الاستثمار في العملات الرقمية بين الواقع وبيع الأوهام عبر السوشل ميديا – 14:15

الأنظمة التعليمية والواقع الجديد، وتجنب العلوم الزائفة، هل مازالت الشهادات مهمة في سوق العمل اليوم؟ – 30:40

شو طابخين اليوم؟ 45:00

نافال رافيكانت – 47:50

خوارزميات مواقع التواصل والمحتوى التافه – 49:50

ما بتعرف خيره

في متصفح انترنت واحد في العالم أسوأ من Internet Explorer ، وهذا المتصفح اسمه Microsoft Edge.

جربت لفترة اعتمدته كمتصفح أساسي بديل عن كروم (على اعتبار أنه مبني على نواة كروميوم) وكتير المتصفح سيء والنسبة الأكبر من إضافات كروم ما بتشتغل عليه.

حاولت أقنع حالي أنه المشكلة ممكن من الجهاز أو مني شخصياً، بس كل مرة كان يثبتلي أني غلطان.. لك يبدو حتى هو مو مقتنع بحاله.

امبارح نزلت ويندوز جديد، وبدون سبب قرر المتصفح أنه مايشتغل، مع أني كنت رايح استخدمه بس لحمل فايرفوكس أو كروم الأصلي، بس حرفياً جربت شغلته شي خمسين مرة و كان مقرر يجومس و ما يشتغل.

بالصدفة اكتشفت أنه لسا ملفات انترنت اكسبلورر موجودة بالويندوز، وممكن تشغيله بسهولة لأداء وظيفته الأساسية (تحميل متصفح تاني)، وفعلاً حدث ذلك.

Windows Logo + R > iexplore > Enter

وللأمانة فعلاً لاحظت أنه انترنت اكسبلورر سريع كتير وممتاز، وخليته كمتصفح ثانوي للتجربة إلى جانب فايرفوكس.

ماذا يفعل مؤسس موقع MySpace هذه الأيام؟

بينما كان مارك زوكربيرغ جالسًا ينشوي أمام أعضاء الكونغرس الأمريكي، وبينما كان المستثمرين في تويتر غاضبين من جاك دورسي لأنه مدير تنفيذي “بارت تايم”

كان توم أنديرسون مؤسس موقع ماي سبيس في جزر المالديف يسبح في مياه لا مثيل لها، مستفيدًا مما جناه من بيع واحدة من أولى شبكات التواصل الاجتماعي في الوقت المناسب بمبلغ فاق ٥٠٠ مليون دولار امريكي.

كم سيكون الفرق كبيرًا بمستوى “جودة الحياة” بين شخص يمتلك ٥٠٠ مليون وشخص يمتلك ٥٠٠ مليار دولار؟ هل بإمكان القائمين على فيسبوك وتويتر أن يناما مرتاحي البال وأن يجوبا العالم مرتاحا البال كما يفعل أندرسون؟

هذه ترجمة لجزء من مقال فخم قرأته على موقع The Verge سأعود لترجمته بشكل كامل في أقرب وقت.

https://www.theverge.com/2021/4/29/22407403/myspace-tom-legacy-tech-execs-zuckerberg-dorsey?

ممكن تختم كورسيرا ويوديمي وكل منصات الكورسات في العالم وتضحك على نفسك بجرعات دوبامين زائفة وتملا الحيطان عندك شهادات، لكن لا قيمة لأي كورس دون تجربة عملية وتحديات حقيقية صعبة تعطيك الخبرة والمهارة الحقيقية.

اليوم بإمكان أي أحد مهما كان مستوى غباءه أن يصل إلى المحتوى التعليمي الذي يريده بثواني، خاصة بعد انتقال الكثير من المؤسسات التعليمية (نفس المؤسسات التعليمية الفاشلة) للعالم الرقمي، فالمشكلة ليست بالوصول للمعلومة ولا بطريقة تلقيها، بل بكيفية الاستفادة منها لبناء خبرة ومهارة شخصية وبصمة خاصة تعبر عنك.